‫الرئيسية‬ الأخبار ترمب: خضنا حربا في العراق بذريعة باطلة تم دحضها

ترمب: خضنا حربا في العراق بذريعة باطلة تم دحضها

اعتبر الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، اليوم الاربعاء، أن توغل بلاده في الشرق الأوسط كان أسوأ قرار في تاريخ الولايات المتحدة اتخذ بذريعة باطلة تم دحضها لاحقا وتمثلت بوجود أسلحة دمار شامل في المنطقة.

وأضاف أن الذهاب إلى الشرق الأوسط أسوأ قرار اتخذته الولايات المتحدة في أي وقت مضى.

وأكد ترمب، أنه لم تكن هناك أي أسلحة دمار شامل في الشرق الأوسط والآن نعيد جنودنا بتأن وعناية.

يذكر أن الولايات المتحدة شنت حربا على العراق انتهت بسيطرة عسكرية شاملة، ما بين 20 مارس/آذار 2003 و18 ديسمبر/كانون الأول 2011 بذريعة امتلاك العراق أسلحة دمار شامل، مما أدى لإسقاط نظام الرئيس “صدام حسين”  وخسائر بشرية قُدرت بمليون قتيل ومصاب وملايين المشردين، وخسائر مادية للطرفين تقدر بتريليونات الدولارات، وانزلاق البلاد في عنف طائفي بلغ ذروته خلال 2006-2007.

 

شارك