واعد|| مرّت ست عشرة سنة على ارتكاب قوّات الاحتلال الأمريكي في العراق واحدة من أبشع الجرائم ضد الإنسانية؛ بتعذيبها المعتقلين العراقيين في سجن (أبو غريب) غربي بغداد؛ في فضيحة لم تعترف بها البنتاغون إلا بعد سنوات على الواقعة. 

 

شارك