‫الرئيسية‬ الأخبار أمنية ميليشيات طائفية تقتل 12 شخصًا بينهم أطفال بعد اختطافهم شمال بغداد

ميليشيات طائفية تقتل 12 شخصًا بينهم أطفال بعد اختطافهم شمال بغداد

واعد|| كشفت مصادر حقوقية ومحلية في محافظة صلاح الدين شمال بغداد؛ عن جريمة طائفية ارتكبتها ميليشيا “العصائب” بقتلها 12 شخصًا بينهم أطفال، بعد اقتيادهم فجر السبت 17 تشرين الأول/ أكتوبر 2020 من منازلهم.

وقال المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب، إن الميليشيات داهمت منازل مواطنين من عشيرتَي “الرفيعات” و”الجيسات”في منطقة “الفرحاتية” بقضاء “بلد” الذي يقع إلى الشمال من العاصمة العراقية بنحو 80 كيلومتر، واقتادت عددًا من الشباب بينهم طفلان؛ وقتلتهم في أحد بساتين المنطقة.

ونشرت منصات صحفية صورًا للضحايا الذين أكّد الشيخ “ثائر البياتي” أحد وجهاء العشائر العراقيين أن جريمة تصفيتهم تمت بدوافع طائفية؛ مبينًا أن قوّات الجيش الحكومية هناك متواطئة في ذلك، لافتًا إلى مشاركة الحكومة المحلية ممثلة بمجلس محافظة صلاح الدين ومحافظها، في المسؤولية عنها.

وفي هذا السياق، نشر ناشطون أسماء قسم من الضحايا، وهم كل من:

  • عيسى حامد كريم جاسم الرفيعي (27 عامًا)
  • كزكزان طه كريم جاسم الرفيعي (28 عامًا)
  • نهاد حميد كريم جاسم محسن (23 عامًا)
  • حميد كريم جاسم محسن (54 عامًا)
  • مهند إبراهيم علي (23 عامًا)
  • عزيز إبراهيم علي (20 عامًا)
  • موسى حامد كريم جاسم
  • جمال محمد جمّار

  • شارك

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *