‫الرئيسية‬ الأخبار من سرير المستشفى.. معلم سعودي يلقي الدروس على طلابه

من سرير المستشفى.. معلم سعودي يلقي الدروس على طلابه

لم توقف حربه مع السرطان حبه للعربية ولطلابه

واعد|| يقدم المدرس السعودي محمد الفيفي (37 عامًا) من سرير المستشفى، دروس اللغة العربية لتلاميذه عبر الإنترنت، بينما يخوض جسده معركة البقاء ضد السرطان.

المدرس الشاب الذي يرقد في المستشفى منذ العام الماضي، وحرمته ظروف المرض والعلاج من تدريس طلابه، عاد إلى عمله بعدما ضربت جائحة كورونا المملكة وتسببت في إغلاق المدارس ونقل الفصول الدراسية إلى فضاء الإنترنت.

ومنذ بداية العام الدراسي الشهر الماضي، واستمرار فصول الدراسة عن بُعد يقدم الفيفي الدروس، ويقول إن حالته الصحية والمعنوية تحسنت، وإن مناعته صارت أقوى مما كانت عليه في السابق.

يشار إلى أن  وزارة التعليم السعودية أنشأت منصة على الإنترنت تسمى “مدرستي” للتعليم عن بعد، ضمن إجراءات منع انتشار مرض كوفيد-19.

 

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *