‫الرئيسية‬ الأخبار مسلمو غرناطة يطلبون دعم أنشطة الحفاظ على هويتهم

مسلمو غرناطة يطلبون دعم أنشطة الحفاظ على هويتهم

المساجد والمؤسسات الغرناطية تواجه أزمة انقطاع الدعم والتبرعات

واعد|| طالب المجتمع المسلم في مدينة غرناطة إحدى أهم مدن منطقة الأندلس الإسبانية، بمساعدات تمكّنهم من مواصلة أنشطتهم الثقافية والدينية، في ظل التحديات والمصاعب التي تواجهها مؤسساتهم بسبب وباء كورونا.

ويعدّ مسجد “ويغا – Vega” في قضاء “أتارفا” بغرناطة، من أبرز المؤسسات التي كانت تقدم الخدمات الاجتماعية والإغاثية للسياح والزوار المسلمين القادمين إلى المنطقة.

المسجد الذي يواصل أنشطته منذ عام 2011 في مجال إحياء الثقافة الإسلامية، بات يواجه تحديات ومصاعب مؤخراً بسبب انقطاع الدعم والتبرعات عنه نتيجة وباء كورونا، ما دفعه لإطلاق حملات لجمع المساعدات.

“شعيب شانسز” مسؤول المسجد قال إنهم اضطروا لتعليق أنشطتهم مؤخراً  لانقطاع الموارد المالية نتيجة وباء كورونا.

وأشار إلى إطلاقهم حملة لجمع التبرعات من أجل سد احتياجات المسجد، والتي من بينها دفعات إيجار تصل 150 ألف يورو.

 

ويضيف أنهم تلقوا خلال الأسبوع الماضي، مساعدات من تركيا، وبلجيكا وبريطانيا، وعبر “شانز”عن سعادته بتلقي المساعدات من تركيا قائلًا: تلقينا مساعدات من تركيا دون أن نتقدم بطلب بخصوص ذلك، الأمر الذي أسعدنا وفاجأنا.

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *