‫الرئيسية‬ الأخبار الفساد المالي في عقود وزارة الدفاع الامريكية في العراق

الفساد المالي في عقود وزارة الدفاع الامريكية في العراق

وجهت وزارة العدل الامريكية تهما لشخصين يمتلكان شركات في العراق بدفع الرشوة للحصول على عقود وزارة الدفاع لتوريد سلع وخدمات للقوات الامريكية.

وقالت الوزارة في بيان اليوم انه “تم توجيه الاتهام إلى مارك آلان فريداي ، 37 عامًا ، ولارا جمعة محمد ، 30 عامًا ، وكلاهما يقيمان في أربيل، العراق، في لائحة اتهام تم رفعها في مقاطعة كولومبيا بتهمة التآمر وتهمة رشوة موظف عمومي”.
وتنص لائحة الاتهام أن فريداي ومحمد عرضا رشاوى لمسؤول بالجيش الأمريكي في قاعدة أربيل الجوية في العراق.

ونقل البيان عن القائم بأعمال مساعد المدعي العام بريان سي رابيت: “خطة الرشوة والرشوة المزعومة سعت لتقويض جهود وزارة الدفاع للتعاقد بشكل قانوني في الخارج”.

من جهته قال مايكل شيروين، المدعي العام الأمريكي بالإنابة، من مقاطعة كولومبيا: “إن مكتبي ملتزم بحماية نزاهة التعاقدات الحكومية، ولا سيما القضاء على الفساد الذي يهدد الجيش الأمريكي ومنشآته في الخارج”. “لائحة الاتهام هذه وشراكتنا مع قسم الاحتيال في هذه القضية هي جزء من هذا الجهد”.

يُذكر أن فريداي ومحمد انهما يمتلكان شركات مقرها في أربيل سعت للحصول على عقود لتوريد سلع وخدمات للقوات العسكرية الأمريكية هناك. في أوائل عام 2020.

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *