‫الرئيسية‬ الأخبار مخاوف من فقدان السيطرة على تفشي كورونا.. وعدم الالتزام أثناء “المناسبات الدينية” فاقم الأوضاع الصحية في العراق

مخاوف من فقدان السيطرة على تفشي كورونا.. وعدم الالتزام أثناء “المناسبات الدينية” فاقم الأوضاع الصحية في العراق

واعد|| أكّدت وزارة الصحة في العراق أن تصاعد الإصابات بفيروس كورونا بمعدل كبير سببه عدم التزام أغلب المواطنين بالإجراءات الاحترازية أثناء “المناسبات الدينية” الأخيرة.

وحذرت الوزارة في تصريحات أدلى بها مسؤولون؛ من فقدان السيطرة على انتشار الفيروس في البلاد، وذلك بعد ساعات على تسجيل أكثر من خمسة آلاف إصابة في غضون 24 ساعة، في أعلى معدل إصابات يومي منذ ظهور الفيروس  في شباط/فبراير الماضي، إذ أعلنت الوزارة نفسها تسجيل 84 وفاة و5.036 إصابة بكورونا مساء الجمعة 4 أيلول/سبتمبر 2020م.

وبموجب بيان الوزراة؛ فإن تسجيل أعلى عدد إصابات بمرض “كوفيد-19” منذ بدء ظهور الجائحة في العراق؛ جاء بسبب “عدم التزام أغلب المواطنين بالإجراءات الاحترازية خلال المناسبات الدينية الأخيرة”.. موضحة أن التجمعات الكبيرة المتعددة في كثير من الأماكن كالشوارع والأسواق والمطاعم وغيرها بدون اتخاذ أي من الإجراءات التي أوصت بها الوزارة؛ سبب هذا الارتفاع في عدد الإصابات، محذرة من استمرار تصاعد أعداد الحالات.

وحذرت وزارة الصحة من فقدان سيطرة المؤسسات الصحية في التعامل مع هذه الأعداد الكبيرة من الإصابات؛ وهو ما يهدد بارتفاع أعداد الوفيات، داعية المواطنين إلى التحلي بالجدية والحزم عبر الالتزام بالإجراءات الوقائية.

وبدأت إصابات كورونا بالارتفاع في العراق منذ نحو أربعة أشهر؛ عندما خففت السلطات القيود المفروضة بهدف مكافحته، وعلى رأسها حظر التجوال الشامل، فيما تسود مخاوف من انهيار النظام الصحي على اعتبار أن البلد يملك بنية تحتية محدودة في هذا القطاع؛ بفعل عقود من الحروب والفساد وعدم الاستقرار.

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *