‫الرئيسية‬ الأخبار بهدف إسقاط الحكومة المحلية.. محتجون يقتحمون مبنى محافظة ذي قار جنوبي العراق

بهدف إسقاط الحكومة المحلية.. محتجون يقتحمون مبنى محافظة ذي قار جنوبي العراق

واعد|| اقتحم مئات المتظاهرين العراقيين، مبنى محافظة ذي قار جنوبي البلاد، للاحتجاج على تردي الخدمات والمطالبة باستقالة مسؤولين حكوميين.

وأكّدت مصادر محلية بأن  المئات من أهالي قضاء “الفهود” في المحافظة وصلوا إلى مدينة الناصرية صباح الأحد 9 آب/أغسطس 2020، واقتحموا مبنى المحافظة، بسبب تردي الخدمات ومنها الطاقة الكهربائية.

وأوضح شهود من اهالي المحافظة أن التظاهرة التي نظمتها عشائر القضاء شهدت شعارات رددها المحتجون تندد بتراجع الخدمات، وتتهم مسؤولي المحافظة بالفساد وسوء الإدارة.

وفي هذا السياق؛ شارك المئات من أهالي منطقة “العكيكة” شرقي محافظة ذي قار في حركة الاحتجاج التي قطعوا فيها الطريق المؤدي إلى قضاء “سوق الشيوخ”، مطالبين باستقالة المسؤولين المكلفين بإدارة ملف الخدمات.

وتزداد معاناة العراقيين وخصوصًا آلاف النازحين في محافظات العراق المختلفة بسبب ضعف تجهيز الطاقة الكهربائية الى المنازل ومخيمات النازحين التي تفتقد الى المقومات الأساسية للسكن المؤقت.

ويعاني آلاف العراقيين في عدة محافظات بالبلاد، من النقص في إمدادات الكهرباء بالمنازل، حيث تقول وزارة الكهرباء، إنها توفر التيار بالمنازل مدة 4 ساعات مقابل قطعه ساعتين، فيما ينفي ذلك السكان، ويؤكدون أن التيار الكهربائي ينقطع 12 ساعة مقابل توفره لساعتين.

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *