‫الرئيسية‬ الأخبار بسبب أزمة الكهرباء.. الفساد الحكومي يضع الأطفال حديثي الولادة على شفا الموت

بسبب أزمة الكهرباء.. الفساد الحكومي يضع الأطفال حديثي الولادة على شفا الموت

دائرة صحة ديالى تتحدث عن إبادة جماعية

واعد|| ألقت أزمة انقطاع الطاقة الكهربائية في العراق بظلالها على مستشفى البتول للنسائية والتوليد في محافظة ديالى شرقي البلاد؛ إذ انطفأت منظومة التبريد المركزي فيها مسببة تفاقمًا غير مسبوق لمعاناة الأطفال والنساء على حد سواء.

ونقلت مصادر صحفية عن متحدث بإسم دائرة صحة ديالى قوله: إن ما يحدث في مستشفى البتول للنسائية والأطفال في مدينة بعقوبة مركز المحافظة؛ هو إبادة جماعية بحق الاطفال الرضع حديثي الولادة نتيجة انطفاء منظومة التبريد المركزي بفعل رداءة التيّار الكهربائي.. مضيفًا بأن مشكلة المشفى لا تقتصر على انطفاء المنظومة، بل تتزايد نتيجة تعطل العديد من الأجهزة الطبية، بسبب تذبذب الكهرباء؛ حتّى بات الأطفال والنساء المرضى يعانون أوضاعًا مأساوية.

وفي الوقت الذي لم تقدم السلطات الحكومية ولا الدوائر المختصة حلولاً عاجلة لإنقاذ المرضى في المشفى؛ يعمل ارتفاع درجات الحرارة داخل المبنى على زيادة الخطر المحدق بألطفال حديثي الولادة وأمهاتهم، علاوة على معاناة الكادر الطبي والتمريضي فيها جرّاء نقص المعدات وانعدام البدائل للجهزة التي تضررت نتيجة رداءة الطاقة.

ولجأت الأمهات إلى وضع أطفالهن الخدّج على أسرة المستشفى بشكل مباشر، بينما وجت أخريات في المراوح اليدوية التقليدية المصنعة من سعف النخيل، أو الورق المقوى؛ وسيلة لإنقاذ الأطفال والمرضى من تداعيات الحرارة التي تضرب أكبر مستشفى للنسائية والأطفال على مستوى محافظة ديالى.

من جهتها؛ قالت مديرية كهرباء المحافظة؛ إن سبب تذبذب التيار الكهربائي فيها يعود إلى المصدر وهو الخطوط الايرانية وعدم انتظامها.

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *