‫الرئيسية‬ الأخبار يونامي: فرنسا تقدّم دعمًا بـ “300 ألف يورو” لحكومة بغداد بدعوى “مواجهة جائحة كورونا”

يونامي: فرنسا تقدّم دعمًا بـ “300 ألف يورو” لحكومة بغداد بدعوى “مواجهة جائحة كورونا”

واعد ـ متابعات|| قالت بعثة الأمم المتحدة في العراق “يونامي”: إن فرنسا خصّصت 300 ألف يورو أي بما يعادل أكثر من 330 ألف دولار أمريكي؛ لحكومة بغداد بهدف دعمها في مواجهة جائحة كورونا، وذلك بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

وبحسب بيان للبعثة صدر السبت 18 تموز/يوليو 2020؛ فإن هذا المبلغ سيستخدم لشراء أجهزة تنفس اصطناعي لإنقاذ حياة المصابين بفيروس كورونا في مستشفى البصرة التعليمي جنوبي العراق، دون أن تتم الإشارة إلى حجم الفساد المتفشي في وزارة الصحة وبقية مؤسسات الدولة في ظل الحكومات المتعاقبة والتي بددت أضعاف هذا الرقم من مبالغ خصصت لحالات مماثلة لم تجد أثرًا لها في الواقع.

وكانت مصادر مقربة من حكومة بغداد قد زعمت أن وزير الخارجية الفرنسي “جان إيقف لودريان” الذي وصل بغداد الخميس الماضي بحث مع “الكاظمي” بما أسمته “ملف مواجهة جائحة كورونا”، والاستفادة من التجربة الفرنسية والخبرات التي تكونت في مواجهة هذا التحدي العالمي.

ويعد المبلغ الذي بشرت به بعثة الأمم المتحدة ضئيلاً جدًا؛ قياسًا إلى مطلبات قطاع الصحة في العراق، الذي يعاني من إهمال وتردٍ غير مسبوقين، في ظل السقوف العالية لمرتبات المسؤولين الحكوميين وأعضاء مجلس النوّاب ومخصصاتهم التي لا يساوي دعم الحكومة الفرنسية أمامها شيئًا.

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *