واعد|| بعض اللحظات التي ترافق التقاط الصورة من شأنها تغيير قصّتها، لتبدو بموضوع جديد ربما يكون أجمل من مقصد المصوّر، فهل كل اللقطات عفوية؟ أو أن للمصور دور في انتقاء زاوية خاصة أو ظرف معين؟ 

وفي هذه الاختيارات المنتقاة، نماذج للقطات لعب الانعكاس دور البطولة في مضمونها.

 

..

الحي بأكمله.. في كأس

 

 

 

سمّاعة أم سمكة؟

 

 

 

مشهد لا يحصل إلا في أفلام الكرتون

 

 

 

عيون.. وعيون

 

 

 

أشعة الشمس جعلت المبنى يبدو وكأنه يحترق

 

 

 

كرة قدم على رقعة شطرنج

 

 

 

سكون الماء ونقاؤه صار مرآة داخل الكهف

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *