‫الرئيسية‬ الأخبار تجدد الاحتجاجات في جنوبي العراق للمطالبة بالقصاص من قتلة المتظاهرين

تجدد الاحتجاجات في جنوبي العراق للمطالبة بالقصاص من قتلة المتظاهرين

واعد|| طالب مئات المتظاهرين المناهضين للطبقة السياسية الحاكمة في العراق؛ بمحاكمة المتورطين في مقتل مئات المحتجين على مدى الأشهر الماضية.

وتجمع المتظاهرون ظهر الجمعة التاسع والعشرين من أيار/مايو 2020؛ في ساحة وسط مدينة البصرة جنوبي العراق وهم يلوحون بالأعلام العراقية، مطالبين رئيس الحكومة “مصطفى الكاظمي” بتقديم المسؤولين عن قتل المئات من زملائهم للمحاكمة.

وطالب المتظاهرون الكاظمي بالإيفاء بتعهداته التي طرحها بالتزامن مع ترشيحه لتشكيل الحكومة الجديدة بعدما أطاحت احتجاجات ثورة تشرين بسلفه “عادل عبد المهدي”، ثم أفشلت محاوليتن للأحزاب السياسية لترميم وضع الحكومة، قبل أن “تتوافق” الكتل السياسية على الكاظمي الذي قدّم حكومة ناقصة.

وحذر ناشطون قادوا مظاهرات البصرة؛ من أن تنصل الحكومة عن محاسبة المتورطين بضرب المتظاهرين؛ سيؤدي إلى تنامي احتجاجات أوسع من قبل تهدف إلى إسقاط الكاظمي وحكومته التي باتت مطالبة أكثر من أي وقت مضى بوضع حد للسلاح المنفلت ولاسيما ما تمتلكه الأحزاب من ميليشيات وعناصر أمن خاصة.

بموازاة ذلك؛ أطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي وسمًا بعنوان #القصاص_من_قتلة_المتظاهرين؛ للتأكدي على ضورورة دعم ومساندة المحتجين في الساحات ولاسيما شباب البصرة الذين قتلت الميليشيات منهم شابًا قبل بضعة أيام وأصابت آخر، ولم تخذ السلطات الحكومية إزاء ذلك أي قرار رغم معرفتها بهوية القتلة.

 

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *